دمج ، تمكين ، مشاركة

هاكاثون المدن المتاحة للأشخاص ذوي الإعاقة


19 يناير 2020


هاكاثون تحدي المدن المتاحة للأشخاص ذوي الإعاقة

١٤،١٣،١٢ فبراير ٢٠٢٠

هل تستطيع تقديم ابتكار يساعد ذوي الإعاقة في التجول بحرية داخل المدن الحديثة؟

هل يمكنك تطوير تكنولوجيا التحول الرقمي للتناسب مع ذوي الإعاقة؟

هل يمكنك تصميم أدوات مساعدة لذوي الإعاقة باستخدام تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد؟

 

أكبر تحدي يواجه الأشخاص ذوي الإعاقة هو الحصول على نصيبهم العادل في المجتمع سواء من النواحي البيئية أو الإنسانية.

دعوة لكل المخترعين والمطورين المهتمين بالتكنولوجيا المساعدة للاشتراك في هاكاثون "تحدي المدن المتاحة للأشخاص ذوي الإعاقة"، مع فرصة للفوز بجوائز الهاكاثون والحصول على تدريب يّمكن المشاركين من البدء في عالم ريادة الأعمال.

هاكاثون "تحدي المدن المتاحة للأشخاص ذوي الإعاقة" هدفه المساهمة في خلق بيئة متطورة تكنولوجيا في المدن المصرية من أجل الأشخاص ذوي الإعاقة لمساعدتهم على ممارسة حياتهم اليومية بصورة كريمة، متساوية، آمنة ومستقلة وتوفير فرص عمل تناسب قدراتهم الخاصة.

المشاركين في الهاكاثون لديهم فرصة تطوير منتج لحل أي من التحديات التالية في مدة ٥٤ ساعة باستخدام إحدى التكنولوجيات المذكورة ويكون أساسه مكوناً تكنولوجياً أو تطبيق رقمي.

تحديات الإعاقة البصرية

التحدي الأول - إتاحة التحول الرقمي لذوي الإعاقة

بدأت المؤسسات والهيئات في استخدام التكنولوجيا بمعدلات متسارعة في العديد من مجالات الحياة اليومية ويبدو ذلك جلياً في تطبيقات الدفع الإلكتروني وتطبيقات استخدام الكروت الذكية في العدادات الكهربائية مسبوقة الدفع وكذلك كروت المترو مُسبقة الدفع.

ومع دخول العديد من هذه التطبيقات والتكنولوجيات للحياة اليومية في مصر، يحتاج العديد من ذوي الإعاقة البصرية التعامل مع نفس هذه المنظومات في إطار حقهم في الحصول على نفس الخدمات وبنفس الجودة. لذا، فهناك احتياج مجتمعي لتطوير تطبيقات خاصة تتعامل مع هذه الفئة المستهدفة والتي لها حقوق مجتمعية متساوية.

لتنفيذ التحدي الأول

تطوير تقنية أو تطبيق يمكن ذوي الأعاقة البصرية من التعامل مع الكروت الذكية بكافة أنواعها بحيث يمكنهم معرفة الأرصدة المالية لأي كروت مشحونة مسبقاً وكذلك يمكن تسهيل عمليات الشحن والأستخدام مع العدادات الكهربائية أو ماكينات المترو بطريقة سهلة و مبسطة.

التحدي الثاني - تطوير الأماكن العامة مثل محطات المترو والقطار باستخدام تكنولوجيا استشعار القرب و الحصول على الخرائط من الجمهور

بدأ الاهتمام بالعديد من المرافق العامة في مصر وجعلها صديقة للأشخاص ذوي الإعاقة الحركية مثل تجهيز اتوبيسات النقل العام بمصاعد خاصة لذوي الأعاقة وتجهيز مجطات المترو بالمنحدرات الخاصة للكراسي المتحركة، الا ان الطرق مازال ينقصها نفس الاهتمام لتتناسب مع متطلباتهم واحتياجاتهم. ولذلك يعتبر تطوير طرق مجهزة للكراسي المتحركة من الأولويات التي تتيح حياة ميسرة لذوي الأعاقة الحركية.

و كذلك تُستخدم حالياً تكنولوجيات التعرف على الصور بواسطة الذكاء الأصطناعي من أجل إرشاد ذوي الإعاقة البصرية، ولكن رغم تقدم هذه التكنولوجيا تظل مشكلة التجول في الأماكن العامة تحدي صعب لذوي الإعاقة البصرية، حيث أن التعرف على الصور محدود مكانياً بمدى رؤية الكاميرات المساعدة للكفيف.

و لذلك فعبر استخدام التكنولوجيا التي تتيح تكامل مجموعة من الخدمات المتكاملة لتوجيه ذوي الإعاقة في الطرقات ومحطات الأتوبيس و كذلك ذاخل محطات المترو و القطار وكذلك تنبيه السائقين والعاملين بالمواصلات العامة لوجود ذوي الأعاقة في الجوار و ذلك للأهتمام بهم

لتنفيذ التحدي الثاني

استخدام تكنولوجيا استشعار القرب Proximity في تطوير نظام يعمل على إرشاد ذوي الإعاقة البصرية داخل الأماكن العامة وتحديد أماكن خدماتهم وتنبيه العاملين بالمواصلات العامة وغيرهم لوجود هؤلاء المكفوفين داخل محيط المكان بحيث يمكنهم تقديم المساعدة الفورية لهم.

تطوير تطبيق يعتمد على الاستعانة بالجماهير Crowdsourcing لرسم الخرائط التي تساعد ذوي الإعاقة الحركية في التعرف على الأماكن المجهزة بأرصفة منخفضة الارتفاع ومنحدرات صعود مع امكانية اتاحة المعلومات لمجالس الأحياء والمدن من اجل التعديل في الوضع بما يؤدي الى تطوير الطرق المناسبة بصورة مستمرة.

التحدي الثالث - المنازل الذكية لذوي الإعاقة

رغم دخول التكنولوجيا لمنازلنا واستخدامها بصورة يومية إلا أنه حتى اليوم لا توجد اجهزة صديقة كفاية لذوي الإعاقة باللغة العربية تراعي متطلباتهم الخاصة، فما يبدو لنا سهل التشغيل وتلقائي في التعامل كأجهزة الخلاطات المنزلية، أجهزة التكييف، السخانات الكهربائية، البوتجازات الكهربائية يمكن اعتباره صعوبة بالنسبة لذوي الإعاقة البصرية والحركية، بل ويُعد التعامل معها من المحظورات أو على أقل تقدير فهو يحتاج لحرص شد

ومع التطور التكنولوجي واستخدام تكنولوجيا معالجة اللغات الطبيعية Natural Language Processing في تشغيل الأجهزة المنزلية، وجهاز ألكسا من جوجل هو أوضح مثال على كيفية التعامل صوتياً مع الماكينات والأجهزة، نجد أنه ما زال لدى التكنولوجيا العديد لتقدمه لذوي الإعاقة ويجعل حياتهم أيسر واقل اعتمادية على ذويهم أو مرافقيهم.

لتنفيذ التحدي الثالث

استخدام الذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا التعرف على الصوت من أجل تشغيل الأجهزة المنزلية البسيطة للمكفوفين وذوي الإعاقة الحركية.

التحدي الرابع - أدوات لمساعدة ذوي الإعاقة الحركية في الحياة اليومية باستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد

جميعنا يأخذ العديد من الأنشطة اليومية التي نقوم بها يومياً بصورة تلقائية مثل الكتابة بالقلم أو الإمساك بالتليفون المحمول، حمل الأكواب والأطباق أو أستخدام المفكات ومفاتيح الربط من المسلمات، في حين تمثل نفس الأنشطة عائق ضخم أمام من يعانون من إعاقة بأحد اليدين أو كلتيهما، كما ان الأدوات التي تستخدم في هذه الأعمال غير مهيأة لأستخدام ذوي الإعاقة ولذلك فمن الضروري العمل على تصميم أدوات جديدة يمكن تغيير مقاييسها وتهيئتها للعمل مع كل مستخدم طبقاً لاحتياجاته ومقاساته الخاصة.

وتشكل الطابعات ثلاثية الأبعاد اختياراً مثالياً حيث يمكن استخدامها في طباعة هذه الأدوات بصورة اقتصادية غير مكلفة تراعي البعد الإنساني والاقتصادي لذوي الأعاقة و يمكن استبدالها بسهولة في حالة التلف أو تغير المقاس نتيجة للنمو الطبيعي.

لتنفيذ التحدي الخامس

- تصميم و تنفيذ أدوات تساعد ذوي الإعاقة في الحياة اليومية وفي العمل في مختلف المهن باستخدام أدوات التصميم ثلاثي الأبعاد مثل Solidworks, Tinker CAD وغيرها من أدوات السوفت وير ثم طباعتها بأستخدام طابعات ثلاثية الأبعاد.

- تصميم و تنفيذ أدوات تساعد مستخدمي الكراسي المتحركة باستخدام أدوات التصميم ثلاثي الأبعاد مثل Solidworks, Tinker CAD وغيرها من أدوات السوفت وير ثم طباعتها بأستخدام طابعات ثلاثية الأبعاد.

متطلبات الهاكاثون

تطوير منتج يلبي أي من الاحتياجات أعلاه في مدة ٥٤ ساعة باستخدام إحدى التكنولوجيات المذكورة ويكون أساسه مكوناً تكنولوجياً أو تطبيق رقمي.

الجوائز والشروط

الجوائز

- تمنح الفرق الفائزة الجوائز الاتيه:

  1. الفائز بالمركز الأول 25 الف جنيه مصري
  2. الفريق الفائز بالمركز الثاني 20 الف جنيه مصري
  3. الفريق الفائز بالمركز الثالث 15 الف جنيه مصري
  4. الفريق الفائز بالمركز الرابع 10 الف جنيه مصري
  5. الفريق الفائز بالمركز الخامس 5 الاف جنيه مصري
  • تدريب علي ريادة الاعمال والمهارات الإدارية المختلفة للفرق الفائزة
  • مساعدة الفائزين في التقدم لمسابقة ميكروسوفت العالمية الخاصة بالذكاء الاصطناعي

الشروط

  • يجب أن يستوفي الحل المعايير المذكورة أعلاه
  • يجب تقديم الحل كوصف بشكل مفصل. يجب أن يوضح الوصف كيف يفي الحل بالمعاييرالمطلوبة تفصيلا، وكيف يحل التحدي، والمزايا التي يقدمها للمستخدم، ولماذا يختلف عن الحلول الحالية (إن وجد)، وكيف يستخدم التكنولوجيا لحل التحدي
  • يسمح للأفراد بالتسجيل في الهاكاثون و لكن لابد من المساهمة كفريق للفوز بأحدى جوائز الهاكاثون
  • لن يتم الالتفات لأي حلول تقدم بعد نهاية التحكيم في اليوم الثالث للهاكاثون
  • أخر ميعاد للأشتراك ١٠ فبراير ٢٠٢٠